top of page
  • الدكتور يمان التل

كل ما قد ترغب في معرفته عن عمليات سرعة القذف لدى الرجال


عمليات سرعة القذف
القذف المبكر

عمليات سرعة القذف (Premature Ejaculation) إحدى أهم التدابير العلاجية في مواجهة أكثر مشاكل الضعف الجنسي شيوعاً، حيث يمكن أن يعاني ما يقارب 30 % من الرجال من القذف المبكر في مرحلة ما من حياتهم.


إنّ إيجاد العلاج المناسب هو أولوية لمعظم الرجال، وفي بعض الأحيان يمكن أن يشمل العلاج التداخلات الجراحية لتدبير ما يعرف بسرعة القذف عند الرجال.


سنقدم لكم اليوم كيف يمكن أن تساعد عمليات سرعة القذف في حل هذه المشكلة، بعد أن نتحدث عن أهم الأسباب المحتملة للقذف المبكر.

ما هو القذف المبكر (Premature Ejaculation)؟

القذف هو خروج السائل المنوي أثناء الجماع، ويعتبر القذف مبكراً أو سابقاً لأوانه عندما يحدث قبل الإيلاج أو أثناءه أو بعده بفترة قصيرة جداً.

تحدث النشوة الجنسية أو ذروة الجماع في وقت سريع مما يؤثر سلباً على نوعية الحياة الجنسية للرجل وعلى الرضا الجنسي لكلا الطرفين.


ما هي أسباب سرعة القذف؟

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسبب القذف المبكر تتضمن:

  • الاضطرابات النفسية

معظم حالات سرعة القذف ترجع إلى عوامل نفسية، بما في ذلك:

  1. قلة الخبرة الجنسية.

  2. ضغوط العلاقة.

  3. الشعور بالذنب أو النقص.

  4. الاكتئاب (Depression).

  5. القلق (Stress).

  6. حداثة العلاقة.

  7. الإثارة المفرطة أو التحفيز المفرط الناجم عن فرط حساسية القضيب.

  8. مشاكل نفسية متعلقة بشكل الجسم.

  9. تجارب الجماع المؤلمة.

  10. التربية الجنسية الصارمة.

  • المشاكل الصحيّة:

في حالات نادرة، يمكن أن نحتاج عمليات سرعة القذف لعلاج القذف المبكر الناجم عن الإصابة بمرض معين مثل:

  1. مشاكل البروستات (Prostate Problems).

  2. مرض السكري (Diabetes).

  3. اضطرابات الغدة الدرقية (thyroid problems).

  4. التصلب المتعدد (Multiple Sclerosis).

  5. الإفراط في تناول الكحول.

  6. تعاطي المخدرات.

ما هي الأعراض المرافقة لسرعة القذف؟


عمليات سرعة القذف
<