top of page
  • الدكتور يمان التل

5 عوامل ترفع من خطر حدوث الارتجاع البولي الحالبي لدى الأطفال

تاريخ التحديث: ١٠ سبتمبر ٢٠٢٢




يعرف الارتداد البولي الحالبي أيضاً باسم الارتجاع البولي أو ارتداد البول، وهو من الحالات المرضية الشائعة لدى الرضع والأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين 2-3 سنوات (وقد يحدث في أي عمر).

يترافق ارتداد البول عند الاطفال مع مضاعفات خطيرة وأعراض تسبب مشاكل عديدة للطفل مما يؤثر على نوعية الحياة، نظراً لذلك يجب توفير المراقبة المستمرة للطفل لاكتشاف هذا النوع من الأمراض باكراً.

نتعرف اليوم على ما هو الارتجاع البولي الحالبي وتصنيفاته، بالإضافة إلى أهم عوامل الخطر في ارتداد البول، وكيفية علاج ارتجاع البول عند الأطفال من قبل افضل دكتور مسالك بولية في عمان.


محتوى المقالة

1-تعرف على الارتداد البولي الحالبي لدى الأطفال؟

2-أسباب الارتداد البولي الحالبي لدى الأطفال

3-تصنيفات الارتجاع البولي الحالبي

4-عوامل الخطر في الارتجاع البولي الحالي

5-ما هي اعراض الارتداد البولي؟

6-تشخيص ارتجاع البول الحالبي لدى الأطفال

7-ما هو علاج ارتداد البول الحالبي لدى الأطفال؟

8-كيفية الوقاية من الارتداد البولي لدى الأطفال

9-الأسئلة الشائعة


ما هو الارتداد البولي الحالبي لدى الأطفال؟


في الوضع الطبيعي يتشكل البول في الكليتين ثم ينتقل بمسار واحد عبر الحالبين إلى المثانة ليتم التخلص منه خارج الجسم عبر الإحليل أثناء التبول، أما في حالة ارتجاع البول يحدث نتيجة التدفق العكسي للبول من المثانة إلى الحالبين ومن ثم الكليتين.


يمكن أن يتسبب ذلك في إصابة الجهاز البولي بالعدوى الناتجة عن انتقال البكتيريا الموجودة في البول إليه وربما يصل الأمر إلى مضاعفات خطيرة تشمل حدوث تلف أو تندب الكليتين. .



أسباب الارتداد البولي الحالبي لدى الأطفال


هنالك مجموعة متنوعة من العوامل المسببة لحدوث الارتداد البولي الحالبي لدى الأطفال، وتشمل هذه العوامل: