top of page
  • الدكتور يمان التل

تأثيرات علاج البروستات بالبخار على أعراض تضخم البروستات الحميد


rezum علاج البروستات بالبخار
علاج تضخم البروستات

يعتبر علاج البروستات بالبخار rezum في مقدمة التدابير الحديثة التي تستهدف تخفيف أعراض تضخم البروستات الحميد Benign Prostatic Hyperplasia (BPH).


الأمر الذي يثير تساؤلات الكثيرين حيال قدرة هذا الإجراء الغير مسبوق في تخفيف وطأة الأعراض البولية التي لاتكاد تشفق على مريضها.


فما هي آلية هذا الإجراء وكيف يمكن أن يساعد البخار في علاج تصخم البروستات؟ هذا ما سنتحدث عنه بالتفصيل في هذا المقال، لكن قبل ذلك لا بد أن نذّكر قليلاً بأعراض تضخم البروستات الحميد وطرق علاجها بشكل عام.


ما هو تضخم البروستات الحميد Benign prostatic hyperplasia (BPH)؟

بقصد به زيادة حجم غدة البروستات دون حدوث تبدلات خبيثة أو سرطانية في نسيج البروستات، حيث يزداد خطر تضخم البروستات الحميد مع التقدم في العمر.


تشير الإحصائيات إلى أنّ معدل الإصابة قد يصل إلى 50% بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 60 عاماً، و 90% عند الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاماً.


تتراوح خيارات العلاج نذكر منها:

  • إجراء تغييرات في نمط الحياة في حال كانت الأعراض خفيفة

  • العلاج الدوائي

  • الإجراءات الحديثة مثل علاج البروستات بالبخار rezum

  • الإجراءات الجراحية مثل TURP أو استئصال البروستات بالليزر (HoLEP) للرجال الذين يعانون من أعراض أو مضاعفات تضخم البروستات الشديدة (