• الدكتور يمان التل

التهاب و احتقان البروستاتا المزمن: الأسباب والأعراض وأفضل الطرق العلاجية

تاريخ التحديث: ٢٤ سبتمبر ٢٠٢١




التهاب البروستات المزمن



التهاب البروستاتا المزمن: الأسباب والأعراض وأفضل الطرق العلاجية


البروستاتا هي غدة صغيرة الحجم، تقع أسفل المثانة وتحيط بالإحليل (المجرى البولي). تقوم غدة البروستاتا بإفراز أحد السوائل التي يتكون منها السائل المنوي، كما تساعد عضلات هذه الغدة على دفع السائل المنوي إلى المجرى البولي أثناء عملية القذف.

نظرًا لموقع غدة البروستاتا ووظيفتها؛ يمكن أن تؤثر مشاكل البروستاتا على كل من عملية التبول والوظيفة الجنسية.

التهاب البروستاتا هو التهاب أو توّرم يصيب غدة البروستاتا، وهو من أكثر مشكلات المسالك البولية شيوعًا عند الرجال الذين تقل أعمارهم عن 50 سنة.

هناك عدة أنواع من التهاب البروستاتا تشمل كل من:

  1. التهاب و احتقان البروستاتا المزمن أو ما يعرف كذلك باسم متلازمة آلام الحوض المزمنة: وهو النوع الأكثر شيوعًا، يصيب حوالي 1 من كل 3 رجال، تبدأ الأعراض بالظهور تدريجيًا وتستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، يعاني المريض خلالها من انزعاج وألم مستمر في منطقة الحوض، والعجان، والأعضاء التناسلية.

  2. التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد: وهو حالة مؤقتة، تحدث بشكل مفاجئ، سببها العدوى البكتيرية، تستمر الأعراض عدة أيام أو بضعة أسابيع ثم تختفي مع الاستجابة للعلاج. إذ تسبًب التهابات المسالك البولية حدوث عدوى في غدة البروستاتا. تشمل الأعراض الحمى، والقشعريرة، التبول المؤلم أو المتكرر. يتطلب التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد العلاج الفوري.

  3. التهاب البروستاتا الجرثومي المزمن: تتسبب العدوى البكتيرية المستمرة في غدة البروستاتا في حدوث التهاب البروستاتا المزمن. عادة ما يعاني المرضى من التهاب البروستاتا المزمن بعد الإصابة بعدوى في المسالك البولية أو التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد. تكون أعراض التهاب البروستات الجرثومي المزمن في الغالب أقل حدّة من أعراض التهاب البروستات الجرثومي الحاد. قد يلاحظ الشخص الذي سبق وأن أصيب بعدوى حادة أن الأعراض لديه تتحسن ، لكنّها لا تختفي.

  4. التهاب البروستاتا بدون أعراض: في هذه الحالة لا يرافق التهاب البروستاتا ظهور أية أعراض، بل يتم اكتشافه أثناء البحث والكشف عن أسباب مشاكل أخرى، فعلى سبيل المثال قد يكشف تحليل السائل المنوي للعقم عن وجود التهاب في البروستاتا دون وجود أي أعراض يعاني منها المريض.


ما هي الأسباب وراء الإصابة بالتهاب و احتقان البروستاتا المزمن (متلازمة آلام الحوض المزمنة)؟

ليس من الواضح تمامًا ما الذي يتسبب في حدوث معظم أنواع احتقان البروستاتا؛ إذ يتطلب الأمر إجراء بعض الفحوصات التشخيصية للوقوف على أسباب ذلك. قد يكون التهاب البروستاتا المزمن غير الجرثومي (لا تسببه العدوى البكتيرية، إذ لا تظهر البكتيريا في تحليل البول أو السائل المنوي) مرتبطًا بالإجهاد ـ، اعتلال الأعصاب، تشنج في عضلات الحوض، إصابات سابقة في منطقة الحوض، أو الإصابة بالتهابات المسالك البولية سابقًا.


كذلك تشمل الأسباب المحتملة كل من:

  1. حدوث انسداد أو تضيق في المجرى البولي

  2. الأمراض المناعية


ما هي أعراض التهاب البروستاتا المزمن ؟

يتمثّل العرض الرئيسي لالتهاب البروستاتا المزمن أو متلازمة آلام الحوض المزمنة بالشعور بالألم في منطقة الحوض والأعضاء التناسلية. يختلف الألم في حدته من شخص لآخر، وقد يختفي ويعود أو يبقى مستمرًا.


بشكل عام، قد يكون لديك احتقان البروستاتا المزمن إذا كنت تشعر بهذه الأعراض لمدة لا تقل عن 3 شهور، و التي تتضمن كل ما يلي:

● ألم في وحول القضيب، الخصيتين، فتحة الشرج، أسفل البطن أو أسفل الظهر

● ألم عند التبول، صعوبة أثناء التبول (ضعف في تدفق البول)، الشعور بوجود حاجة ملحة للتبول

● تضخم البروستاتا عند فحص المستقيم

● مشكلات جنسية، مثل ضعف في الانتصاب، ألم عند القذف، ألم في منطقة الحوض بعد الجماع و التي من شأنها التأثير على نوعية الحياة الجنسية بين الشريكين.


كيف يتم تشخيص الإصابة بالتهاب البروستاتا المزمن؟

عادة ما يبدأ التشخيص من قبل طبيب المسالك البولية بأخذ التاريخ الطبي للمريض للوقوف على الأعراض التي يعاني منها وماهيتها.

● في حال كانت الأعراض تشير إلى الإصابة بأحد أنواع التهاب البروستاتا المزمن، فقد يلزم الأمر إجراء فحص المستقيم الرقمي. خلال الفحص، يقوم الطبيب بتحسس البروستاتا والضغط عليها لمعرفة ما إذا كانت البروستاتا متضخمة أو مؤلمة.

● في بعض الحالات، نلجأ إلى تصوير منطقة الحوض بالرنين المغناطيسي للكشف على أعضاء منطقة الحوض بصورة تفصيلية واضحة.

● إجراء فحص للبول، للكشف عن التهاب البروستاتا الجرثومي المزمن.

قد يرغب الطبيب في بعض الأحيان بإجراء المزيد من الفحوصات للوصول إلى السبب الرئيسي لما يعاني منه المريض، يشمل ذلك كل من:

  1. اختبار الدم

  2. فحص السائل الذي تفرزه البروستاتا

  3. تنظير المثانة، للمزيد اقرأ هنا: كل ما تحتاج معرفته عن منظار المثانة



ما هي أفضل الطرق لعلاج التهاب البروستاتا المزمن؟

يختلف العلاج الموصى به تبعًا للسبب ونوع التهاب البروستاتا الذي يعاني منه المريض. نظرًا لأن التهاب البروستاتا المزمن مرض مجهول السبب، فإن العلاج يقوم بشكل رئيسي على إدارة الأعراض التي يعاني منها المريض للتخفيف منها أو الشفاء التام.

تشمل العلاجات كل من:

المضادات الحيوية، يمكن تجربتها في البداية لعلاج التهاب البروستاتا المزمن، على الرغم من أن الأدلة على فعاليتها محدودة؛ إلا أنه قد يكون لبعض المضادات الحيوية خصائص مضادة للالتهابات أيضًا أو أنها قد تقضي على بعض الجراثيم (البكتيريا) التي يصعب العثور عليها عند إجراء اختبار البول.

بشكل عام، تفيد المضادات الحيوية في حالات التهاب البروستاتا الجرثومي، حيث ينصح المريض بتناولها مدة 4-12 أسبوع.

● أدوية تنتمي لمجموعة حاصرات ألفا (تامسولوسين أو الفوزوسين)، تعمل هذه الأدوية على ارتخاء العضلات حول البروستاتا وقاعدة المثانة؛ وبالتالي تخفيف الألم أثناء عملية التبول.

مرخيات العضلات، لتقليل تشنج العضلات في منطقة الحوض

مسكنات الألم ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية، و التي تعطي شعور بالراحة وتساعد في تخفيف الالتهاب

● في بعض الحالات، يساعد تدليك البروستاتا في تخفيف الضغط داخل البروستاتا؛ من خلال المساعدة في تصريف السوائل التي تسبب الالتهاب.

● الارتجاع البيولوجي Biofeedback) (، أحد طرق الاسترخاء التي من شأنها مساعدة المريض على التحكم في جسمه بهدف تقليل تشنج العضلات في منطقة قاع الحوض وارتخائها وبالتالي تخفيف الألم. يتم ذلك من خلال المتابعة مع مختّص للتدريب على تقليل التوتر في قاع الحوض.

● إدارة الإجهاد والتقليل من الضغوطات النفسية

الجراحة، نلجأ في حالات نادرة إلى إجراء جراحة في المجرى البولي والبروستاتا، نتيجة لتشكل النسيج الندبي داخل المجرى البولي (الإحليل) مسببًا صعوبات في عملية التبول


قد تفيد بعض العلاجات المنزلية في تخفيف الأعراض لدى مرضى التهاب البروستاتا المزمن، يتضمن ذلك القيام ب:

  1. حمامات الماء الساخن ومغاطس الماء الساخن التي تساعد في تخفيف الألم

  2. الابتعاد عن تناول الأطعمة الحارة والمشروبات الغازية وتلك التي تحتوي على الكافيين

  3. ممارسة تمارين كيجل

اكثر الاسئلة شيوعا عن التهاب البروستات المزمن:


هل يؤثر التهاب البروستات المزمن على الانتصاب؟

نعم احيانا يصاحب المرض درجة من ضعف الانتصاب تنتهي مع العلاج المناسب


هل يؤثر الجماع على التهاب البروستات؟

ليس بالضرورة ان يفاقم الجماع المرض و يمكن ممارسة الجماع لكن بعض الملرضى قد يعانو من الام عند القذف مما يمنعهم من ممارسة الجنس. ايضا بعض المرضى قد يعانو من انخفاض الرغبة الجنسية خلال فترة العلاج


هل يمكن ان يتحول التهاب البروستات المزمن الى سرطان؟

لا يوج دليل علمي يربط بين التهاب البروستات المزمن و ضعف الانتصاب








References:

  1. Causes and treatment of chronic prostatitis, retrieved on 22th of June. 2021, from, https://www.medicalnewstoday.com/articles/322457

  2. Chronic Prostatitis, retrieved on 22th of June. 2021, from, https://www.healthline.com/health/chronic-prostatitis#symptoms

  3. Prostatitis, retrieved on 22th of June. 2021, from, https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/15319-prostatitis

  4. What are Prostatitis and Related Chronic Pelvic Pain Conditions?, retrieved on 22th of June. 2021, from, https://www.urologyhealth.org/urology-a-z/p/prostatitis-(infection-of-the-prostate)

افضل دكتور مسالك بولية في الاردن






٢٢٤ مشاهدة٠ تعليق